شعار جهاز المخابرات الوطني العراقي
آخر الأخبار ينعى جهاز المخابرات الوطني العراقي بقلوب ملؤها الحزن والأسى إستشهاد .... شعار جهاز المخابرات الوطني العراقي

السيرة الذاتية للفنانة صديقة الملاية

الفنانة صديقة الملاية

هي أول مطربة عراقية غنت من دار الإذاعة العراقية عام 1936. تعلمت صديقة الملاية أداء المقامات العراقية بأصولها الصحيحة خصوصاً الصعبة منها على قارئ المقام العراقي المرحوم رشيد القندرجي، فأجادت غناء المقام إجادة متميزة، حتى أصبحت مطربة بغداد والعراق التي يشار إليها بالبنان.

اسمها الحقيقي فرجة عباس، ولكنها غيرت اسمها رسمياً إلى صديقة صالح موسى، وهي من مواليد بغداد 1901.

بدأت صديقة الملاية حياتها كـ ملاية (قارئة في المناسبات الدينية)، إلا أنها احترفت الغناء عام 1918، وسجلت عام 1923 مجموعة من الأسطوانات، وكانت نجمة ليالي الطرب منذ العشرينيات من القرن الماضي حتى حلول الستينيات منه، فهي المطربة التي ألمت بأصول المقامات والابوذية البغدادية.

بعد دخولها عالم الغناء العراقي عن طرق الإذاعة العراقية، عملت صديقة الملاية مطربة دائمة الحضور في ملهى الشورجة القريب من سوق الشورجة آنذاك، لكن الزمن لعب دوره القاسي في حياة هذه المطربة، حيث لم تحتفظ لها مكتبات الأشرطة إلا بالقليل والنادر من أغنياتها الكثيرة التي ذهبت أدراج الرياح.

اشتهرت المطربة صديقة الملاية بأداء مقام البهيرزاوي الذي أتت تسميته نسبة إلى مدينة (بهرز) إحدى مدن محافظة ديالى التي تقع في شمال شرق بغداد، ويعتمد هذا المقام على نغمة البيات، كذلك اشتهرت في أداء مقام الحكيمي والمدمي والمحمودي والجبوري.

ومن أكثر الاغاني التي اشتهرت بها المطربة صديقة الملاية والتي ما تزال تتردد على ألسن العراقيين الى يومنا هذا أغنية (الأفندي) و(الجار خويه الجار) و(يا صياد السمك) و(فراقهم بكاني) و(على جسر المسيب) و(ياكهوتك عزاوي) وغيرها. والجدير بالذكر إن أكثر الأغاني التي غنتها المطربة صديقة الملاية قد لحنها الموسيقار صالح الكويتي وشقيقه داود الكويتي.

توفيت صديقة الملاية في شهر نيسان من العام 1969 عن عمر يناهز الثمانية والستين عاما.

استخدم الآن الرقم الساخن للتبليغ عن اي عمليات ارهابية

بِخُطىً واثقة، نؤمن الوطن

400