شعار جهاز المخابرات الوطني العراقي
آخر الأخبار ينعى جهاز المخابرات الوطني العراقي بقلوب ملؤها الحزن والأسى إستشهاد .... شعار جهاز المخابرات الوطني العراقي

السيرة الذاتية للفنان الكبير الراحل سليم البصري

الفنان صلاح القصب

ولد الفنان سليم البصري (سليم عبد الكريم البصري) العام 1926 بمحلة الهيتاويين.

  • والتحق في العام 1942 بأول فرقة أهلية للتمثيل وكان مقرها قرب ساحة الرصافي الحالية في بغداد.
  • قدم الفنان سليم البصري عدة أعمال مسرحية كان أهمها (الصحراء) ليوسف وهبي ومثل فيها أحد الشيوخ الثائرين وتم عرضها في سينما علاء الدين في وقتها.
  • انقطع عن التمثيل بين عامي 1944- 1948 ثم عاد ليقدم مسرحية (سليم البصري في ساحة التدريب).
  • دخل بعدها كلية الآداب والعلوم قسم اللغة العربية العام 1950 وتخرج منها في 1954 وكان من أساتذته آنذاك (جبرا إبراهيم جبرا، جميل سعيد، عبد العزيز الدوري الذي كان عميد الكلية في وقتها.
  • بعدها أصبح الفنان سليم البصري رئيس المسرح الجامعي في كلية الآداب في بغداد، وخلالها قام بتقديم عدد من المسرحيات و التمثيليات نذكر منها (فنان رغما عنه) أنتقد من خلالها المذاهب الحديثة في الرسم، التي كانت أقرب للعبث والنزق منه إلى الجد والفن الجميل.
  • ثم أتجه في العام 1961 إلى الكتابة، واستهواه موضوع الحياة في المحلة البغدادية القديمة لتعايشه و اندماجه فيها. وكانت نتيجة هذا التعايش و الخبرة الطويلة الخروج من خلال سياقاتها برائعته التي طبعت اسمها في ذاكرة العراقيين في مسلسل (تحت موس الحلاق) الذي قام بالتمثيل فيه بدور الحجي راضي و أخرجها حينها المخرج العراقي عمانوئيل رسام، ورام من خلاله نقد بعض جوانب حياة الإنسان العراقي في وقته ولاسيما موضوع محو الأمية.
  • ولم يتوان البصري في المشاركة في السينما حيث شارك في فيلم (أوراق الخريف) نهاية العام (1963) إخراج حكمت لبيب . ثم توالت بعدها أعماله السينمائية وهي (فائق يتزوج 1984 – للمخرج إبراهيم عبد الجليل) و(عمارة 13 – للمخرج صاحب حداد) و(العربة والحصان – للمخرج السوري مـحمد منير فنري)، فكانت الحصيلة هي اربعة افلام سينمائية.
  • كتب قصة فيلم (حب في بغداد) الذي اخرجه عبد الهادي الراوي، ومثله (قاسم الملاك وسناء عبد الرحمن واقبال نعيم).
  • أما مساهماته الرائدة في مجال التلفزيون فهي: (تحت موس الحلاق) و ( النسر وعيون المدينة – الذئب وعيون المدينة – الأحفاد وعيون المدينة) وتمثيلية (هواجس الصمت)، وغيرها من الأعمال التلفزيونية.
  • وفي آخر سني حياته انزوى الفنان سليم البصري بعيداً عن الأضواء حتى وافته المنية في منزله بتأريخ الثامن من أيار 1997 في بغداد.
استخدم الآن الرقم الساخن للتبليغ عن اي عمليات ارهابية

بِخُطىً واثقة، نؤمن الوطن

400